أخر الأخبار

إفتتاحية

مستجدات

استطلاع الرأي

ماهو رأيكم في الحراك الذي تعرفه مدينة ابن جرير ؟

عرض النتائج

Loading ... Loading ...

حمل تطبيق الرحامنة سكوب

الرئيسية » أخبار محلية » انتخاب بهية اليوسفي رئيسة للمجلس البلدي لابن جرير

انتخاب بهية اليوسفي رئيسة للمجلس البلدي لابن جرير

“الرحامنة سكوب”
جرى قبل قليل من صباح اليوم الجمعة16شتنبر الجاري، انتخاب السيدة بهية اليوسفي، عن حزب الاتحاد الاشتراكي، بالإجماع، رئيسة للمجلس الجماعي لمدينة ابن جرير.لتكون بذلك أول امرأة تتقلد هدا المنصب.
وجاء انتخاب بهية اليوسفي، المرشحة الوحيدة لهذا المنصب، بشبه إجماع الحاضرين لجلسة التصويت، بعد حصولها على 28 صوتا فيما امتنع شخصين عبد الصادق برامي ومحمد ربيع، وغابت منتخبة واحدة عتيقة الرامي عن جلسة التصويت بسبب المرض.

وقد تمت عملية الانتخاب، التي أشرفت عليها باشوية ابن جرير وفق قواعد التصويت العلني، في احترام تام للتدابير الوقائية والاحترازية المعتمدة لتفادي انتشار فيروس “كورونا”، من قبيل احترام التباعد الجسدي وارتداء الكمامات الواقية واللجوء إلى التعقيم.

وإلى جانب السيدة بهية اليوسفي رئيسة للجماعة الحضرية بابن جرير، أسفرت تشكيلة المجلس عن انتخاب:

نائبها الأول: علي العيادي (حزب التجمع الوطني للأحرار)
نائبها الثاني: الحجاج مساعيد (حزب الأصالة والمعاصرة)
نائبها الثالث: عبد الخالد البصري (العدالة والتنمية)
نائبها الرابع: عبد الرزاق بلحبشية (حزب التجمع الوطني للأحرار)
نائبتها الخامسة: فاطمة الزهراء العزوزي (التقدم والاشتراكية)
نائبتها السادسة: مونية الفرقاني (حزب الأصالة والمعاصرة).

كما تم انتخاب عبد الحكيم سلامة (حزب الاستقلال) مهمة كاتب المجلس، و كريمة لعكَيدي (حزب الاتحاد الدستوري) نائبة كاتب المجلس.

وبالمناسبة، أشادت الرئيسة الجديدة لجماعة ابن جرير، السيدة بهية اليوسفي، بالأجواء “الإيجابية” التي مرت فيها عملية انتخاب أعضاء المجلس الجماعي، مؤكدة أن الأمر يتعلق بأول تجربة نسائية في قيادة المجلس الحضري.

وأشارت إلى منهجية اشتغال المجلس التي سترتكز على مقاربة تشاورية تحقق التكامل والتعاون بين الأغلبية والمعارضة إن كانت هناك معاضة قصد تسيير الشأن المحلي بشكل ناجع وفعال، في أفق إنجاح هذه التجربة الجماعية، داعية ساكنة مدينة ابن جرير إلى المساهمة في مسلسل التنمية وبلورة السياسات العمومية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *